كم جئت بابك ســائلا فأجبتني .. من قبل حتى أن يقــول لساني ..

واليوم جئتك تائباً مستـغفراً .. شيءٌ بقلبي للهدى ناداني ..

عيناي لو تبكي بقية عمرها .. لاحتجت بعد العمر .. عمراً ثاني ..

إن لم أكن للعفو أهلا خالقي .. فأنـت أهل العفو والغفران ..

روحي لنورك ياإلهي قد هفت .. وتشققت عطشا لهُ أركاني..

فاقبل بفضلك توبة القلب الذي قد جاء هرباً من دجى العصيان..

وإجعله في وجه الخـطايا ثابتاً .. صلباً .. قوياً .. ثابت الإيمان ..

وامنن بعفوك .. إن عفوك وحده .. سيعيد نبض النور في الإنسان.