أنواع الأصدقاء

الصديق المنعش :

صديق أصغر منك سناً ، ستشعر كم أنت محظوظ أنك وصلت لهذه المرحلة. ستأخذ من نشاطه و حماسه و تتعلم منه كل ما هو حديث و جديد - فحافظ عليه .

الصديق المماثل:

له نفس تخصصك أو له نفس اهتماماتك أو يسكن في نفس شارعك ، هذا الصديق الذي يعيش حياة مماثلة لحياتك هو الوحيد القادر على أن يفهم وجهة نظرك أو أفكارك عندما تحتاج إلى من تشكي له همومك . فحافظ عليه .

الصديق الحكيم:

صديق تشعر أن لديه خبرة في أمور كثيرة ،ووجوده في حياتك يشعرك بالأمان . فعند أي مشكله ستجد من يمد لك يد العون بالمشورة و النصيحة . فحافظ عليه .

الصديق المرح :

ينسيك عندما تتحدث إليه مشاكلك و قلقك ، فهو قادر على تخفيف الحزن عنك ، بل قادر على أن يحملك على الابتسامة و ربما الضحك بأعلى صوتك. فحافظ عليه.

الصديق المعاكس :

هو صديق يختلف في كل شيء عنك ، فإذا كنت في القسم العلمي فهو في القسم الأدبي ، و إذا كنت ميسور الحال فهو أقل منك ، سيعطيك وجهة النظر الأخرى من الحياة ، بل و يجعلك تشعر أنه ليس بالضرورة أن ما عند الآخرين الذين يختلفون عنك في كل شيء أفضل مما عندك ، بل يدفعك للشعور بالسعادة بما لديك . فتحمله واصبر عليه لأنك تعرف من خلال وضعه أنك بخير.

الصديق التاريخ :

شاهد عيان على تقلبات حياتك ، مدها و جزرها هذا الصديق قابلته ربما على مقاعد الدراسة في المرحلة الابتدائية أو المتوسطة فهو الصديق الثمين . احرص عليه وإن بعدت بينكم المسافات.

الصديق العطوف:

تجده يهتم بك أيما اهتمام ويواجه أحزانك ويعمل لمصلحتك ويوجهك ويرشدك وأحيانا يشد عليك وكأنك ابنه الذي رباه ويجعلك حائر !! هل لهذه الدرجة ، نعم فمنهم كثير .حافظ عليه وتحمله .

الصديق الوفي :

قد يكون أساس المعرفة صداقة قديمة أو خدمة قدمتها له أو دور قمت به كان له أثر في حياته وتحولت هذه المعرفة إلى صداقة تطورت مع عرفانه بجميل ما أو معروف قد لا تعرف أنت قيمته ولكنه يعرفه تماماً ، ستجده دائماً يسعى لرد الجميل والمحافظة عليك. فحافظ عليه.

صديق الشدائد:

ذلك الصديق الذي لا تجده حولك دائماً .. يكن لك مودة و محبة ولكنه بعيد و غير متواجد إلا في المناسبات ، لا تجده إلا عند الشدائد يقف معك بقوة حتى زوال مشكلتك ثم يختفي مرة أخرى . فادعوا له بظهر الغيب ...

وأخيراً.... هناك الصديق الذي يملك أكثر من صفة من الصفات المذكورة أعلاه.. فإن كان لك صديق كذلك فإعلم أنك ذو حظ عظيم.

إهداء للرفقة الطيبة ..