تصرفات غريبة للمرأة
يعشقها الرجل





الرجال بشكل عام يعشقون جمال المرأة، قوامها الممشوق، ورائحتها الزكية، وطبخاتها الشهية، ولباسها المتناسق، وهذه الأمور يسلم بها الجميع، لكن مقالنا اليوم لا يتحدث عن هذه الأمور، بل هناك جانب آخر يعشقه الرجل في المرأة، وهو الجانب الفوضوي؛ والذي تخرج فيه عن المسار الطبيعي في بعض التصرفات، أو يلمح بها الرجل تفاصيل صغيرة يصعب ملاحظتها عند النظر إلى المرأة بشكل يومي، ولعل من أهم هذه الأمور الغريبة التي يحبها الرجل في المرأة هي:

لحظات الخروج من الحمام بروائح تفوح منك، كرائحة الشامبو،
والنظافة الخالصة التي تزيد من نضارتك، فتظهرين كالفاكهة الطازجة،
فالرجل هنا يراك كما لم يرك من قبل، كما يزيد من هذه الإثارة رؤية المنشفة التي تعتلي راسك،
وتضم خصلات شعرك المبللة لتبدين أكثر جمالاً بعين زوجك.

ومن الأمور التي تثير الرجل أيضاً، بحسب مجلة "الجميلة"، هو أن تقومي بتقمص دور الرجل،
وتنجزين عنه بعض الأعمال، كما لو اعتليت درجات السلم وقمت بإصلاح المصباح الكهربائي،
أو أمسكت بفرشاة الطلاء وعملت على تجديد لون الباب مثلاً، فهذه الأمور تجعلك فريدة بعين الرجل.

كما يمكن أن تكون عادة قضم الأظافر من التفاصيل التي تلفت انتباه الرجل،
فهو قد يمل من منظر الأظافر المزينة والملونة،
ويحتاج إلى رؤية لونها الطبيعي وهو يتسلل بين أسنانك لتقومي بقضمها على طبيعتك دون أي مظاهر تجميلية.

وليس هناك ألذ من رؤية الزوجة تنفخ بقوة لتبريد الحساء الخاص بها،
والذي تحاول إمساكه بحذر من شدة حرارته، ربما تلسعك حرارة الحساء،
لكن في المقابل هناك لهفة من زوجك لرؤية مثل هذا التصرف العفوي.

ومن الأمور التي تثير الرجل أيضاً، هو القيام بممارسة الرياضة، وخاصةً إذا كانت برفقته،
فالجري سوياً في الهواء الطلق، أو لعب كرة القدم مع زوجك، من الأمور الهامة والمثيرة بالنسبة له.

ويمكن أن تثيري زوجك من خلال حركات غير مقصودة هي اقرب إلى حركات الطفل الذي يحاول جاهداً إبقاء عينيه مفتوحتين، في حين يتغلب عليهما النعاس والتعب، فحركة فرك العينين هذه قد تكون مصدر متعة وإثارة بالنسبة لزوجك الذي تسهرين معه وهو يراقب تلك الحركة.

كما يمكن أن تثير خصلات شعرك المتطايرة اهتمام زوجك، وخاصةً عندما تحاولين مراراً إزاحة هذه الخصلات عن وجنتيك وفمك، بينما هو مستمتع برؤيتها تداعب وجهك ويرى فيها أمراً مثيراً.