إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: نصائح وتوجيهات لمن تريد الزوج الصالح

في حياتنا هذه لكل شخص أمنيات ومتطلبات يسعى لتحقيقها ربما يعرف الطريق الصحيح ليسلكه في طلبها وربما يضل الطريق بعلمه او بغير علمه فيفشل في تحقيقها . فكرت في

  1. مشاركه 1

    مؤسس الموقع

    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات: 3,844
    التقييم: 0
    الدولة : Egypt

    نصائح وتوجيهات لمن تريد الزوج الصالح

    وتوجيهات الصالح r2.GIF

    في حياتنا هذه لكل شخص أمنيات ومتطلبات يسعى لتحقيقها ربما يعرف الطريق الصحيح

    ليسلكه في طلبها وربما يضل الطريق بعلمه او بغير علمه فيفشل في تحقيقها .

    فكرت في كتابة هذا الموضوع بعد ان كُثرت شكاوي الفتيات في المنتديات وفي مواقع الإستشارات

    كثرت المشاكل والنتيحة واحده وهي تأخر الفتاة عن الزواج ,

    فلكل فتاة تتمنى ان يرزقها الله الزوج الرجل الصالح الذي يعتمد عليه كتبت هذه النصائح والتوجيهات

    والتي هي عبارة عن المسار الذي يصل بالفتاة أخيراً بإذن الله وعونه وحوله وقوته للزوج الصالح

    والتي أعتمدت فيها بعد الله على آيات من الذكر الحكيم وأحاديث نبويه شريفه ومقولات حكيمة

    و تجارب وبحوثات وقصص واقعية موثوقة عايشتها بنفسي أو قرأتها أو سمعتها .

    أولاً اختي الحبيبة :

    عليكِ بالإبتعاد عن كل مايغضب الله ويتسبب في منع الرزق عنكِ في جميع جوانب حياتك

    فلا تخرجي من البيت متبرجة و ألزمي الحشمه وطريق العفاف تسلمي .

    وإن كان لك علاقه محرمة مع شاب في الهاتف او في الماسنجر او حتى في المنتدى

    فبادري بقطعها فربما تُحرمين نعمة الزوج الصالح لأنكِ رضيتي بالدون والحرام

    وجاء في الحديث (وإن الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه) حسنه الالباني

    وان كنتي لا تغضين بصرك عن الرجال الأجانب فامتثلي لأمر الله

    قال تعالى( وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن )

    واتركي مشاهدة الافلام الماجنة والتي تعرض الوان المحرمات وتجاهر بالمنكرات وتحارب الدين والعقيدة والإخلاق

    وأحفظي سمعك عن الإستماع للأغاني التي تسوغ فعل الفواحش والمنكرات

    قال تعالى (ان السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا )

    وان كنتي تلينين الجانب وتخضعين بالقول للرجال وتمازحينهم حتى لو كان ذلك من خلال

    المشاركات والردود على المنتدى فبادري بالإقلاع عن ذلك والتوبه النصوح

    _ عودي نفسك على الأدب فإن كان كاتب المشاركة رجل فلا تردي عليه وأن كنتي لا بد فاعله

    فاكتبي رد بدون هزل او ضحك واكتفي بمناقشة القضية دون الكلام في الأمور الشخصية

    والتي من شأنها ان تقرب مابينكما .

    _ حاولي قدر الإمكان ان تجعلي شخصيتك جادة خاصة وان كنتي تكتبين في منتدى مختلط

    حتى لا تكوني عرضه للخطر وللوحوش البشرية التي ربما توقعك في شرك لا تخرجي منه

    الا بعد فوات الآوان او ان تحرمك الحلال لأنها اوقعتك في الحرام .

    اتركي الوهم واسعي بالتقوى ورضى الله لكسب الزوج الصالح

    سارعي أخيه بترك المعاصي والشبهات وأحتسبي ذلك عند الله وسيعوضك خيراً من الذي تركتي

    فكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم (من ترك شيئاً لله عوضه الله خيرا منه )

    وهنا أقرأي هذه القصة المؤثرة والتي أمتثل فيها المؤمن لأوامر الله

    وترك الحرام وهو في اشد الحاجه له وانظروا ماذا عوضه الله !!!

    وأذكر لكم قصة لصديقة لي شخصياً تقول فيها :

    كنت ادعو الله ان يرزقني بالزوج الصالج ولكني لم اكن امتثل لأوامره فمكثت ادعوا الله 4 سنوات

    ولم يستجب لي حتى تركت المعصية التي كنت ارتكبها وتبت إلى الله

    بعد ان قرأت في احد عناوين الكتب قد تُحرمين الزوج الصالح بسبب معصية

    فاستجاب الله لي سريعاً ورزقني الزوج الطيب !

    ثانياً :

    تقربي إلى بالأعمال الصالحة فمن صدق مع الله صدقه وخير ما تقرب به العبد الى الله الفرائض

    وإعطائها حقها المفروض وبالشكل المطلوب

    قال الرسول صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل:

    (ما تقرب إلي عبدي بأحب مما افترضته عليه )

    حافظي على الصلوات في وقتها ولا تبخسيها حقها ,

    اقرأي القرآن _ الزمي صلاة الليل_ حافظي على صلاة الضحى_ اذكري الله كثيراُ

    سبحيه وكبريه وهللي واحمدي الله وتصدقي بقدر ما تستطيعين وانتظري النتيجة .

    واذكر هنا قصة ذكرها الشيخ سعيد بن مسفر في احدى محاضراته

    يقول فيها :

    اتصلت علي احدى الفتيات وقالت لي ان لديها مشكله وتريد الحل مني مهما كان ,

    فهي مستعده للقيام به فذكرت له مشكلتها المتمثله في كونها فتاة عمرها 26 سنة

    ولها اختان اكبر منها تجاوزن اـ30 من العمر لم يكتب لهن الله الزواج ويعيشون في تعب وحيرة

    وقلق لفوات قطار الزواج ويردن الحل الشافي الكافي من الشيخ ,

    فقال لها لو قلت لك الحل هل تعملين به بدون اي تهاون او ملل او تكاسل ؟

    فوافقت الفتاة على ان تتبع الحل مهما كلفها ,

    فقال لها : اذا قلت لك الحل لا تكلميني الا بعد مرور سنه من هذه المكالمه , فوافقت الفتاة ,

    قال لها الحل وهو :

    _ المداومة على الصلوات المفروضه والسنن والنوافل

    _ ترك المحرمات والدعاء والاخلاص في الدعاء

    _ تجنب كل مايغضب الله

    _ الحشمة والتستر

    _ المداومة على اذكار الصباح والمساء

    _ فعل كل عمل يقرب الى الله وتجنب كل عمل يبعد عن الله

    وانتهت المحادثه وبعد مرور سنه اتصلت الفتاة وقالت ياشيخ انا التي اتصلت عليك العام الماضي

    فقد من الله على اخواتي بالزوج الصالح واليوم هو يوم عقد قراني . انتهى كلامه

    فيا سبحان الله الرزاق الرحمن الرحيم .

    ثالثاً :

    ألجأي إلى الله بالدعاء الصادق ارفعي يديك الطاهرتين إلى الرب الكريم وأسأليه سؤال تضرع وذل

    ومسكنه وحاجة وافتقار إلى صاحب الجود و الإنعام و الرحمة و الإحسان ,

    أدعي متأدبة بآداب الدعاء فان هذا الدعاء لا يرد بإذن الله أبداً


    فإن الله جعل على نفسه حقاً أنك إذا دعوته ورجوته أن يستجيب لك مباشرة

    ( وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ )


    وقال : ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ )

    فالدعاء دال على قرب صاحبه من الله

    بشرط الا تستعجلي الإجابة قال صلى الله عليه وسلم

    ( لا يزال يستجاب للعبد مالم يدع بإثم أو قطيعة رحم مالم يستعجل )

    الزمي الدعاء والحي على الله فأن الله يُحب العبد اللحوح

    تحيني فرص إجابة الدعاء في سجودك وفي أدبار الصلوات بعد التشهد الاخير

    وبين الأذان والإقامة وفي الساعة الأخيرة من يوم الجمعة .

    وفي الثلث الأخير من الليل يتنزل الله في هذا الوقت للسماء الدنيا نزولاً يليق بجلاله

    فيقول : هل من داع فاستجيب له ؟

    سبحانك من رب كريم رحيم

    وأجد من المناسب هنا ان اذكر قصة لإحداهن تقول مكثت اسبوع اقوم الليل وأدعو الله بتضرع

    ان يرزقني الزوج الصالح وبعد الاسبوع جاءني الخاطب وتزوجته والآن عندي طفلان !

    سبحان من لايرد من دعاه سبحانك سبحانك

    وفي بعض الإسرائيليات يقول الله :

    (أيؤمل غيري للشدائد والشدائد بيدي وأنا الحي القيوم ويرجى غيري ويطرق بابه بالبكرات

    وبيدي مفاتيح الخزائن وبابي مفتوح عند دعائي. من ذا الذي أحلت به بنائبة فقطعت به

    أو من ذا الذي رجاني لعظيم فقطعت به أو من ذا الذي طرق بابي فلم أفتحه له

    أنا غاية الآمال كيف تنقطع الآمال دوني أبخيل أنا فيبخلني عبدي ؟

    أليس الدنيا والآخرة والكرم والفضل كله لي ؟

    فيا بؤساً للقانطين من رحمتي ويا بؤساً لمن عصاني وتوثب على محارمي )


    وقال وهب بن منبه لرجل كان يأتي الملوك :

    (تأتي من يغلق عنك بابه ويظهر لك فقره ويواري عنك غناه وتدع من يفتح لك بابه نصف الليل

    ونصف النهار ويظهر لك غناه ويقول ادعني استجب لك ؟ )


    اختي الحبيبة

    إنك إذا رفعت يدك استحي الجبار تبارك وتعالى و صاحب الملك و الملكوت و العزة و الجبروت

    يستحيي منك أن يرد يديك صفراً

    فعن سلمان الفارسي رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    " إن ربكم تبارك وتعالى حيي كريم يستحي من عبده إذا رفع يديه إليه أن يردهما صفرا" رواه أبو داود

    لا تحملين همّ الإجابة ولكن احملي همّ الدعاء, ادعي وتيقني الإجابة واعلمي بالفرج.


    فإنك تدعين من بيده ملكوت السماوات والأرض أجود الأجودين وأكرم الأكرمين


    أعطى عبده قبل أن يسأله فوق ما يؤمله يشكر القليل من العمل وينميه ويغفر الكثير من الزلل


    ويمحوه يسأله من في السماوات والأرض كل يوم هو في شأن لا يشغله سمع عن سمع


    ولا تغلطه كثر المسائل ولا يتبرم بإلحاح الملحين بل يحب الملحين في الدعاء ويحب أن يسأل

    ويغضب إذا لم يسأل .

    وعن النعمان بن بشير قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    (أن الدعاء هو العبادة فثم قراء

    (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ)

    أخيراً

    أخيه ربما يكون المانع من زواجك عين وحسد فعليك بالرقيه الشرعيه إضافة إلى ماذكر

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لا اطلب منكم سوى الدعاء لي في ظهر الغيب فبارك الله فيكم ورزقكم مبتغاكم

    * لا مانع من نقل الموضوع ولكن مع كتابة اسمي وطلب الدعاء لي .


    وتوجيهات الصالح 48761.gif





  2. مشاركه 2
    http://ruba1.com/images/rating/25.gif
    رقم العضوية : 12
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات: 583
    التقييم: 0
    الدولة : Algeria

    افتراضي رد: نصائح وتوجيهات لمن تريد الزوج الصالح

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي الكريم
    دائما حضرتك تأتي بالجديد المميز
    بارك الله فيك وجوزيت الجنة ورفقة نبيه الكريم
    في انتظار المميز والجديد منك دائما
    رزقك الله بكل ماتتمنى في الدنيا والاخرة
    اللهم امين يارب العالمين

  3. مشاركه 3
    http://ruba1.com/pic/a/tmiz.gif
    رقم العضوية : 74
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات: 639
    التقييم: 0
    الدولة : أرض الله الواسعة
    العمل : أعمل لآخرتي

    افتراضي رد: نصائح وتوجيهات لمن تريد الزوج الصالح



    في ميزان حسناتك ان شاء الله أخي الفاضل

    موضوع جد متميز بارك الله فيك

  4. مشاركه 4
    رقم العضوية : 409
    تاريخ التسجيل : Dec 2008
    المشاركات: 61
    التقييم: 0
    الدولة : الجزائر وادي سوف
    العمل : تلميذة

    icon8aa[1].gif رد: نصائح وتوجيهات لمن تريد الزوج الصالح



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. انتقاء الزوج
    بواسطة مجدى بدوى في المنتدى منتدى المرأة المسلمة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-29-2016, 04:12 PM
  2. حق الزوج على زوجته
    بواسطة محمد عمران في المنتدى منتدى الاسرة المسلمة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-29-2016, 04:08 PM
  3. معايير اختيار الزوج الصالح والزوجة الصالحة
    بواسطة لبناني في المنتدى منتدى الاسرة المسلمة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-23-2016, 08:56 PM
  4. امتلاك قلب الزوج
    بواسطة جمال حسن في المنتدى منتدى المرأة المسلمة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-06-2015, 10:59 AM
  5. الفتيات لا تريد الزواج من الرجل الصالح " الملتزم.......!!!!
    بواسطة fulla في المنتدى منتدى المرأة المسلمة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-11-2009, 07:06 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
رضا الناس غاية لا تدرك

sitemap.all

xml  التغذية=RSS2

 

Feedage Grade B rated